التخطي إلى المحتوى
“فراق ماسخ” للشاعر علي ابو المجد

يا سيدي عب رحمن
يا مقدم الورد الندي للحور
أمانه يا سيدي ..
لو كان عليا الدور
ل تحنن الكفين شوية
يا سيدي عب رحمن
يا سيد القطر / الزمان
ب اوصيك وصية
سايق عليك المصطفى / و الريح ..
مشتاق صحيح / لكن ورايا لحم
خايف عليهم من فراق ماسخ
البعد – ممكن – يبقى سهل ..
لو كان خفيف
لكن بيدبح ..
لو كنت..
– آخر وردة وقعت ف الخريف –
شوف يا شريف الأصل يا ندر البيوت
بان المدى / و الضيق ..
هابيل و قابيل
و البنت / بترش الندى ع القبر
يا هل ترى
الشمس خفت ؟
ولا المطر ..
لساه متقل جسمها
بانت رموش الخلق م الرهبة
خفر سواحل
أوتاد من الحزن العفي ..
واصله الحياة بالموت
ودعت آدم / ﻷ ما ودعتوش
مديت غيابي للحبايب صبر ..
و دموعي ونس
ف آغسل قلوبهم ب اللبن
يا سيدي يا طيب / و سيبني
ب آترجى من بعد الأمل / إبني
شوكة حنين ..
كانت كفيلة لو تصيبني
تنهش جبال نسيان / رواسخ
يا سيدي عب رحمن
مشتاق صحيح / لكن ورايا لحم
خايف عليهم م الفراق/ الماسخ

التعليقات