التخطي إلى المحتوى
مصر تتزين بموكب المومياوات حديث العالم اليوم

انطلقت في القاهرة، مساء اليوم، فعاليات الموكب غير المسبوق لنقل 22 مومياء لملكوك مصر القديمة، بما في ذلك 18 ملكًا وأربع ملكات، من موقعهم الحالي في المتحف المصري في ميدان التحرير، إلى موقعهم الجديد في المتحف القومي للحضارة المصرية، الكائن في أول عاصمة إسلامية في مصر، الفسطاط.

ومن بين المومياوات الملوك «رمسيس الثانى وسقنن رع وتحتمس الثالث وسيتى الأول وحتشبسوت، وميرت آمون.

واُفتتحت الفعاليات بعروض موسيقية وضوئية مبهرة في المناطق التي يمر بها مسار الموكب.

وظهرت المومياوات محمولة على عربات مزينة بشكل خاص، مع كتابة أسمائها بالهيروغليفية المصرية القديمة وكذلك باللغة العربية.

ولمسافة تصل إلى 5 كيلومترات، يمتد طريق الموكب بين المتحف المصري بالقرب من ميدان التحرير والمتحف القومي للحضارة المصرية بحي الفسطاط.

وافتتح الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي المتحف القومي للحضارة قبيل انطلاق الموكب، حيث من المقرر إن يكون في استقبال المومياوات. 
مما جعل انظار العالم كله تتجه نحو القاهرة

التعليقات