أجازة في يناير

بقلم الشاعر محمود جمعة

أجازة في يناير
و البرد غطا على حرارة الشوق
فنمت كتير
و بادفن راسي فى مخدة
و انا مسامحك
بنام و أحلم
و انا في الحلم باتدفى
بصوتك الهادي
بملامحك
صورتك علي الكافيتريا
و انتى بتستني
أناولك شايك الدافى
و ألمس أناملك تستحي
و تهاجري أطرافي
و أشوفك قاعدة في السكشن
في اخر صف و لوحدك
بتبيضي التكاليف
أخطى ناحيتك خطوة
فتنده صاحبتك رضوي
بشكل سخيف
فتبتسمي
كأنك بتقوليلي خلاص
ماعدتش تنفع القعدة
ياريت تمشى
و على ميعادنا هنتقابل
و باب الجامعة يشهد لك
بأني وقفت أتحايل
على الحرس أنه يبعتلك
كتاب البحتة ..
و انا شايل
في قلبه وردتين و نشيد
يقولك ياما باشتاق لك
و ياه على وجعى
و انتى بعيد
فتتجاوبى
و تيجي تقعدي جنبى
نشبك إيدنا و نسهّم
و بسمة شفتك تألم
عشان مش طايل البوسة
و لا طايل
فى حضنك أبقي طفل وليد
فى عز البرد فى يناير
أفوق م الحلم و إيديا
كما كانت معاكى تمام
أحس حرارة فوق كفي
و اشم روايحك الطازه
فأرجع أنام
و اعيش وياكى فى الأحلام
عشان أقدر
أعدي أجازة فى يناير
و قلبي مايصيبوش البرد

شاهد أيضاً

كأس العرب: تونس تواجه الجزائر في نهائي البطولة بعد إقصائهما مصر وقطر

الألم بحد ذاته هو حب الألم ، المشاكل البيئية الرئيسية ، لكني أعطي هذا النوع من الوقت للتراجع ، بحيث يكون هناك بعض الألم والألم العظيمين. هذا يعني أن الجلاد سيرغب في تعليق سعر الرسوم المتحركة القوي. يبدو الأمر كما لو أن الأطفال يقاتلون من أجل الغد الأصعب. إنه يحب أن يبدأ المرض ولكن الدببة بحاجة إلى تزيين كتلة الفقر. الرعاية الصحية يحتاج إلى العناية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 5 =