ندوة تثقيفية وورش عمل حول صعوبات التعلم

 
 
نظم مركر النيل للآعلام بالسويس اليوم الخميس الموافق 7/13 ورشة عمل لمدرسى المرحلة الايتدائية والآعدادية وبعض اولياء الآمور حول ( صعوبات التعلم فى مادة الحساب ) حاضر فيها أ/لأستر كمال – أخصائى تعديل سلوك وصعوبات التعليم بحضور د/هانى حسين بهدف1- تشخيص ذوى صعوبات تعليم الحساب فى المدرسة الآبتدائية ودراسة الفروق فى تحصيل مادة الرياضيات فى ضوء متغيرى الجنس والبيئة المحيطة 2-تطبيق أختبار تحصيلى مقنن فى مادة الرياضيات 3- اطبيق برنامج علاجى لتحسين مستوى التحصيل الدراسى فى مادة الرياضيات ..أن قدرة الآطفال العاديين على أستيعاب ما هو جديد وأعادة صالحية وتذكرة لا حدود لها علميا وان أختلف سبل أثارة أهتمامهم نحو الدراسة فأنهم لا يقلون عن الكبار فى أصدارهم للتغلب على الصعوبات وقد أكدت سيادتها ان الصعوبات التعليمية تبدأ فى الظهور غالبا بعد الالتحاق بالمدرسة أذا يخفق بعض المعلميين فى اكتساب المهارات الآكاديمية ويظهر التباين بين القدرة والتحصيل وقد عرفت سيادتها صعوبات التعليم وتنقسم صوعوبات التعلم الى صعوبات تعليم الثمانية وصعوبات تعليم أكاديمية وصعوبات تعليم الرياضيات ووهذة الصعوبات مرتبطة بالعملية التعليمية المعرفية ومشكلات الآنتباة وقصور غى الآداراك وأضطرابات فى أستيراتيجات التفكير وقد شخصت سيادتها صعوبات تعليم الحساب الى تشخيص رسمى وتشخيص غير رسمى وأنواع هذة الصعوبات وهى صعوبات التعليم اللفظية وصعوبات التعليم الرمزية وصعوبات التعليم الكتابية وعرض الصعوبات التى تواجه التلميذ فى تعليم الحساب وتم عمل ورشة عمل للمدرسين حول دور المعلم العلاجى فى صعوبات تعليم الحساب وأرشادات خاصة بتعليم مادة الحساب وفى نهاية الورشة طالب المدربيين بضرورة فتح أقسام فى المدارس يقنن فيها أساتذة متخصصيين سيكون من شأنة مساعدة بقية الآساتذة والمعلمين وتخفيف العب عنهم من جهة والرفع من قدرات التلاميذ ذوى صعوبات التعليم من جهة أخرى حتى يصبح بأمكانهم الآندماج مع أصدقائهم

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*