ندوة حول ضعف السمع وخيارات العلاج في مركز النيل للإعلام. التنوير_eltanwer

نظم امس الثلاثاء الموافق 7/17 مركز النيل للإعلام بالسويس فى اطار محور ذوى الإعاقة ندوة اعلامية
حول (ضعف السمع الآكتشاف المبكر خيارات العلاج )
حاضر فيها الدكتورة منى العقاد استشاري امراض
السمع والإتزان دكتوراه جامعة القاهرة. القصر العيني
رئيس قسم امراض السمع والاتزان ج.الفيوم وذلك
بحضور د/ أيمان مصطفى – مدير عام التربية الخاصة بالتربية والتعليم وادارة الخدمة العامة بالشئون الاجتماعية و بعض شركات السمعات بالقاهرة وبعض رجال الآعمال وبعض الجمعيات الآهلية العاملة فى هذا المجال وبعض أولياء الامور وبعض مدارس الصم بالسويس بهدف نشر التوعية السمعية لجميع فئات المجتمع ..التوعية السمعية أمر مهم جدا فسبحانة وتعالى ذكر السمع أكثر من 185 مرة فى القرأن الكريم وعادة يكون فاقد السمع أكثر حساسية من فاقد البصر فهؤلاء لا يرون ولكن فاقدى السمع يرون ولا يستطعون التواصل بالسمع وبالتالى بالكلام وقالت سيادتها أن هناك بعض حالات لا تعى ان لديها مشاكل سمعية ولا تعرف ضرورة وأهمية علاجها وقد تحدثت سيادتها عن اهمية الكشف المبكر لضعف السمع عن طريق اى مستشفى حكومى وتبدا مشكلة السمع عند الاطفال عندما لا ستجيب لآوامر الآم وضعف السمع يبدا من الولادة وذكرت سيادتها ان هناك بعض الآدوية تدمر العصب السمعى مثل الآسبرين والريفو للكبار لانة يؤدى الى ضمور العصب السمعى وهناك بعض الآدوية يعطيها الاطباء للاطفال تؤدى الى ضعف السمع مثل المضادات الحيوية وفى نهاية الندوة قامت سيادتها بالكشف على 20 حالة من الكبار والصغار أختبار قياس السمعلخدمة مجانية لشعب السويس وأعطت سماعات مجانية لبعض الحالات التى محتاجة الى سماعات وقامت بتحويل بعض الحالات للقاهرة وستم علاجها على حسابها

مشاركة الموضوع :

شاهد أيضاً

“تاريخ الهامش” للشاعر حاتم مرعى يخلد نصوص الشاعر الراحل محمد خميس ويتوج الذكريات

كتبت هدى غريب………………………….. أصدر منذ اشهر قليلة كتاب تاريخ الهامش قراءة في شعر العامية المصرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + 7 =