هذا أنا

بقلم الشاعر/ عادل زلوم

هـــذا أنـــــــا ))
انـا الــذي هـجـر الـنـعـاس وسـادتــي
وتـعـانـقـت شـمـس النهار ونـجـمة العـشـاق
مـتـفـرد بـجـميـلتـي مـتـفـرد بــغــزالـــي
اطـفـي لـهـيـب لــوعـتـي وجـمـرة الـمـشـتاق
انـا الــذي بـات هـواكـ مـشربـي و ردائـــي
واصـافـح الأمل الـذي ارمـد عيوني والـمآقـي
ارشـف الـنـور مـن وجـهـك الـضـاحكـ الـباكــي
شـفـافـة رقـراقـة صـافـيـة عـذبـة الـمـذاقـــــــ
انـا الـــذي مـازلـت احـلـم رغـم صـحوي دائـمـا
بـقــرب الـلـقـاء وانـتـشـي بـعـزلـة الـتـلاقـــي
واحـضـن زهـورك الـفـيـحاء مــع الــصـبـح
واتـنـفـس واتــعـطـر مـن عـذريـة الـعـنـاقــــ

مشاركة الموضوع :

شاهد أيضاً

المشهد 24

المشهد ٢٤ بقلم الشاعر / خالد الكردي  المشهد جوة ف اوضة النوم والبطلة بتظهر ف الصورة بقميص شفاف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =