تصريحات طلبة جامعة السويس قبل معركة الغد بمهرجان ابداع

مشاركة الموضوع :

يتزين مسرح وزارة الشباب والرياضة بالقاهرة في الحادية عشر من صباح الغد الثلاثاء 27 فبراير، لمنتخب جامعة السويس، حيث يقدم الفريق العرض المسرحي “عفاريت البدروم”، ضمن عروض مهرجان ابداع للموسم السادس.

صرح المخرج محمد حامد: ان المسرح الجامعي من اهم الحركات المسرحية لانه يتعامل مع مراحل عمرية مبكرة لها ثقافة ووعي يتسم بالخصوصية الشديدة،معتبراً طلبة الجامعة هم قادة الغد، وان المسرح ينقل مفهوم العمل الجماعي والارتقاء بالثقافة والفكر.. وكما قال “هنريك ابسين” اعطني مسرحاً اعطيك شعباً متحضراً”.

وعن المسرح الجامعي بالسويس قال: ان جامعة السويس منشاه عام 2012 وتعتبر بذلك جامعة وليدة، حيث لم يتكتمل فيها باقي المنشأت وليس بها نشاط مسرحي حقيقي من الكليات، فالادارة لديها اكتفاء بفكرة منتخب الجامعة والذي يتم من خلاله انتقاء افضل العناصر، مضيفاً انه لدية منتخب جامعة حقيقي، حيث يضم الفريق 3 او 4 عناصر من كل الكليات،لديهم تجارب سابقه بمهرجان ابداع بنسخته القديمة.

وعن تجربته مع فرقة قصر ثقافة السويس المسرحية في الموسم المسرحي الحالي لاسيما وان اغلب اعضاء الفرقة طلبه بجامعة السويس ضمن المشاركين في عرض “عفاريت البدروم” قال : ان حالة التفاؤل الكبيرة التي عليها الفرقة الان ستزيد من ثقتهم والاحساس بقيمه العمل الذي يقدموه مع الفرقة، لاسيما وان حصدوا جوائز من مهرجان كبير مثل ابداع، سيزيد ذلك من دوافع اعضاء الفرقة من اجل المشاركة في المهرجانات الختامية للثقافة.. كالمهرجان القومي للمسرح.

 

واضاف حامد: ان استمرار ونجاح المسرح الجامعي سيساهم في دعم مسرح الثقافة الجماهيرية من خلال العناصر الشابة التي تحظي بمنافسه حقيقية في مهرجان كبير مثل ابداع، سيساعد علي تاهيل اولئك الشباب فنياً وسيكولوجياً من اجل الوصول والمنافسه في المهرجانات الكبري التابعة للثقافة الجماهيرية، كما اعرب عن امنياته من خلال العمل مع الفرقة بالمساهمة في استعادة المسرح السويس الي مكانته الطبيعية التي يستحق ان يكون فيها.

وقالت سهي زكي احد ابطال العرض، ان تجربة عفاريت البدروم تعد ثالث تجاربها بالمسرح الجامعي، وان تجربة هذا العام اختلفت من خلال التوجية المستمر للمخرج عن القصور في الاداء لدي الممثلين والمساعده علي فهم ابعاد الشخصية وتهيئة جميع العناصر بشكل كامل لتحقيق الاداء المطلوب، وهو الامر الذي لم يكن يحدث من قبل، واضافت: ان المخرج محمد حامد قادهم في ورشة اعداد ممثل لمده شهر ساهمت بشكل كبير في تطوير مستوياتهم.

كما صرح دنيال ايمن: ان الفرقة مستمتعه بالتجربة وفي حالة تفاؤل كبيرة بعد تصعيد العرض للمشاركة في المهرجان، وعن دورة في المسرحية قال انه يقوم بدور شاب اسمه خالد وهو طالب بمعهد الفنون مسرحية يحلم ان يكون ممثل كبير، ولكن تقف امامة العقبات التي تمنعه من الوصول الي هذا الحلم، حيث كان يتوسم فيه كل من يعيشون معهى في البدروم انه هو الذي سخرجهم من جحيم البدروم بعدما يحظي بالغني والشهره، الا ان كل تلك الاحلام تصبح سراباً.

اما ضحي مدحت فقالت : ان عفاريت البدروم هي ثاني تجاربها بالمسرح الجامعي، وهي تجربة تحاكي الواقع أكثر من ذي قبلها.. وعن دورها في المسرحية قالت انها تقوم بدور “لولا”، وهي شابة من الطبقة الراقية انتقلت الي البدروم  بعدما ضاق بها الحال عقب حادث اليم توفي علي اثرة جميع اهلها، واصبحت خادمة في البدروم مقابل السكن والحصول علي بضع لقيمات تتحصل عليها من الرفقاء.

واضافت ان المخرج محمد حامد استطاع ان يُعلمها كيف ومتي تقوم بتوظيف كل ماتمتلكة من ادوات ومواهب، وتطويعها لصالح العرض، بالاضافة الي انه ساعدها في ابراز  قدرات تمثيلية لديها كانت خارج حساباتها اضافت لها الكثير علي مستوي الحضور والاداء والثقل علي خشبة المسرح.

 

وفي نفس السياق قال وليد نجم رئيس اتحاد الطلبة: انه سعيد بمشاركة منتخب جامعة السويس في مهرجان ابداع 6، لاسيما وانه ليس بالجامعة كلية متخصصه في مجال التمثيل بشكل عام، مضيفاً ان العطاء الكبير الذي يقدمه منتخب الجامعه سيساهم في زيادة الاهتمام بالانشطة المسرحية بالجامعه، كما اشار الي انه يتم الان العمل علي وضع لائحه لمهرجان مسرحي بجامعه السويس يشارك فيه جميع طلبة  الكليات.

وعن العرض قال : انه شاهد العرض بقصر ثقافة السويس وانه لم يكن يتوقع الاداء الرائع الذي قدمه الطلاب، وبالشكل العام للعرض الذي تم تكليفه باقل الامكانيات وحظي باستحسان اغلب الحضور.

كما قال نهي صلاح انها انضمت لمنتخب المسرح عنه طريق الصدفة ولم تكن تتوقع ان تصبح ممثلة فعلياً وتشارك في مهرجان كبير مثل مهرجان ابداع ، واضافت ان المخرج محمد حامد هو الذي قام بتدريبها لتكون قادره علي الوقوف علي خشبة المسرح وتؤدي دون خوف، وتابعت ان كل اصدقاءها الذي شاهدوها علي مسرح قصر ثقافة السويس لم يصدقوا ان عرض “عفاريت البدروم” اول تجاربها.. بسبب الثبات في الاداء  والثقة التي كانت عليها بمساعدة باقي اعضاء الفرقة، وعن العرض قالت انه يطرح رسائل تتمثل في قهر الظروف الصعبة والسعي من خلال بذل الجهد لتحسن ظروف الافراد المجتمع.

اما تقي محي المخرج المساعد للعرض فقالت: ان العرض يطرح مشكلة الفقر وقلة الفرص التي تتاح للشباب، وعن المشاركة في المهرجان قالت انها  المرة الاولي التي يتم مشاهده للعروض من خلال “سي دي” يتم ارساله للجنه، وعلي اساسه تختار لجنه المشاهدة الافضل من بين العرض، واستطردت: انه شرف كبير بان تشارك جامعه السويس في هذا المحفل الكبير.

وقال اسلام عبد ربه مساعد مخرج العرض: ان الفرقة تسعي لتحقيق المركز الاول في المسابقة، لاسيما وان الفرقة تقدم لون جديد من الالوان التمثيلية بشكل عصري كوميدي جذاب، في اطار طرح قضيه هامة تحاكي واقع شريحة كبيرة من المجتمع المصري.

“عفاريت البدروم” بطولة: عبد الله محمود، ساهر محمد، ايه حسن، عمرو نخلة، شادي زقزوق، اميره أحمد انور، سهي زكي، محمد طه، محمد غزلان، محمود يحي، سمير سمير عوض، ضحي مدحت، دانيال ايمن، عبد الرحمن مصطفي، نهي صلاح، ايه أحمد، اميرة عبد الراضي.
تأليف د مصطفي سليم، ديكور شادي قطامش، مساعدي الإخراج تقي محي.. إسلام عبد ربه، مخرج منفذ محمد هشام، إخراج محمد حامد.

مشاركة الموضوع :

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*