“سيد درويش السويسي ” بقلم الكاتب محمد حمدان. التنوير_ eltanwer

مشاركة الموضوع :
  1. عمار يا سويس
    ==========
    سيد درويش
    ========
    اليوم نتحدث عن فنان كبير وموسيقي قدير حلقت الحانة فى سماء الموسيقي والغناء خلال النصف الثاني من القرن الماضي صاحب إسهامات كثيرة فى مجال الموسيقى في السويس .
    وعندما نتحدث عن ( سيد درويش ) السويسي فإننا نتكلم عن صاحب الكمنجة الشهيرة الذي نفذ بموسيقاه الجميلة إلي أعماق قلوب الرعيل الأول من أهل السويس واستطاع بفطرته أن يطور الموسيقي التقليدية علي اله السمسميه وان يحول الموروث القديم من الأغاني والطقاطيق إلي لحن موسيقي مكتوب علي النوتة مستعينا في ذلك بعدد من الآلات الغربية الحديثة المتعارف عليها .
    ولد الفنان سيد درويش فى السويس يوم 22 يوليه عام 1935 واستوطن مع اسرتة الصغيرة منطقه ( البديوى ) بحي الأربعين .
    توفي والده العامل البسيط وهو مازال في الثالثة من عمره فتزوجت والدته باخر فشب يتيما في كنف زوج امة قاسي القلب الذى رفض ادخالة المدرسة . وما إن بلغ الطفل ( سيد ) العاشرة من عمرة حتي أرسل الي احد صالونات الحلاقة للعمل به فمضت سنوات طفولتة وهو يشعر بمرارة الحرمان من التعليم حيث لا يدرى شيئا عن القراءة أو الكتابة فعلم نفسه طوال عده أشهر دون الذهاب إلي المدرسة عن طريق إعلانات الشوارع واللافتات المكتوبة علي بوابات المتاجر والمحلات في الأسواق .
    مضت علية سنوات صعبة حتى التقي بأحد رجال الإعمال والمال السويسة الذي عاونه في تحقيق حلمة والحصول علي فرصة عمل حكومي بقسم الارشيف بديوان عام محافظه السويس في نفس الوقت الذي علم نفسه أيضا أصول العزف علي اله الكمنجة عن طريق السماع الدائم لكبار الملحنين المصريين في تلك الفترة أمثال الفنان الشيخ عبد الرحيم المسلوب والأستاذ محمد افندى عثمان .
    عن طريق الحفلات والسهرات الخاصة لعائلات السويس أستطاع ان يشق طريقه بين مشاهير الغناء والعزف وأرباب الطرب في السويس ولم تكن شهرته بالصدقة بل كانت بسبب صوته العذب وحنجرته الذهبية ومقدرته الفائقة علي التلحين وهى الأشياء التي حباه الله اياها وميزة بها عن اقرانة بل وجعله نجما متألقا في مجال الموسيقي .
    بين رحيله الي القاهرة فترة التهجير عقب عام 1967 والعودة إلي السويس عقب النصر منتصف السبعينات قدم رحمة الله علية لفرقه السويس المسرحية العديد من الإعمال الموسيقية اهمها الحان اوبريت ( الناس والبحر ) من كلمات الشاعر علي الخطيب وإخراج الفنان فتحي جاد ومسرحيه ( الغـــــــــول ) من كلمات الشاعر عبد العزيز عبد الظاهر وإخراج حسين سمير عبد النبي كما لحن العديد من التابلوهات الغنائية لمسرحيه ( عبد السلام افندى ) من إخراج الفنان سيد رزق الجدير بالذكر ان الاذاعه المصرية خاصة صوت العرب اعتمدته ملحنا من الدرجة الأولي بواسطة مديرها الأستاذ محمد عروق .
    نتيجة تالفة وتميزه موسيقيا حصل علي العديد من الجوائز وشهادات التكريم حيث اثني الرئيس انور السادات علية عام 1979 كما حصل علي درع الفنان المتميز من اللواء احمد تحسين شنن محافظ السويس
    كان فنانا غزير الإنتاج استطاع خلال مسيرته إن يبدع في أكثر من 25 مقطوعة موسيقيه ومن بين أشهر إعماله الاذاعيه أغنيه ( ألعتبه نيــــران ) للمطرب محمد العزبي وأغنية ( سبني في حالي ) للفنانة ليلي نظمي .. تحيه للفنان سيد درويش السويسي الذى رحل عن عالمنا يوم 20 مارس سنه 2003 وهو في نحو التاسعة والستين من عمره بعدما لحقته عدة إمراض ثقيلة .
    والي شخصية أخرى غدا إن كان في العمر بقية
مشاركة الموضوع :

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*