يوم الوفاء في ليلة ثقافية جديده من ليالي صالون تحالف المجتمع المدني الثقافي

كتبت اسماء ابو بكر 

في ليلة أخرى من ليالي الابداع للصالون الثقافي لتحالف المجتمع المدني
جمعية رعاية الفنون
مؤسسسة أهالينا والتنوير للثقافة والفنون
ملتقي غزالي الثقافي
الذي يقام بمقر موسسة أهالينا  التي تترأسها الاستاذة / هدى غريب
أقام التحالف الثقافي أمسية أدبية ثقافية  يستعيد فيها روح الفن التشكيلي ذلك النوع من الفنون الذي يعبر فيه الفنان عن مشاعره وأفكاره من خلال صياغتها في شكل لوحات فنية وغيرها من الابداع البصري المحسوس
وقد تم أختيار الفنان التشكيلي الراحل مصطفى إبراهيم حفني لإلقاء الضوء على أهم أعماله الفنية والادبية
بحضور عدد من الادباء والشعراء والمهتمين بالادب والثقافة الذين تفاعلوا مع أجواء الفن الممتعة وزاد حضورهم ألق على تلك الامسية الرائعة التي  قدمها الشاعر / أحمد أبو سمرة
وأحياها كلا من /
الفنانه / فاطمة البغدادي
التي تحدثت عن عشق الفنان مصطفى حفني للدفء فيما كان ينتج من فن تشكيلي حيث بدأ ذلك في استخدامه من الألوان الدافئة مما يعطي للمتلقي حالة من الحميمية والشعور بالدفء كاستخدامه للون الأصفر والأخضر مثلا مبتعدا أو مقللا جدا للون الأزرق كلون بارد .كما أشارت إلى تقنية الأسلوب فيما يخص أفضلية النظام الهرمي الذي يركز على الأهم ….فالمهم بتدرج حانٍ مفعم بالوعي. هذا إلى جانب اهتمامه بالتفاصيل.وقد بدأ ذلك في لوحات تمثل المرأة بملابسها و زينتها ، كما، أنه اهتم بالحركة في لوحاته ، فلم يرسم اشكال ثابتة أو جامدة .وهو أميل إلى كل من المدرستين الرومانسية والكلاسيكية الجديدة

الفنان / محمد أبو عمرة
تحدث أيضا عن الدفء في أستخدام الالوان  والحزن المسيطر عليه في أغلب أعماله وكان ظاهر بوضوح في رتوش لوحاته

الاستاذ / أنور فتح الباب
كان مصطفي حفني فنان تشكيلي مثقف فقد تأثر. في رسومه باتجاهات المستشرقين والرحالة الاوربيين من حيث الأهتمام بالضوء وتوزيعه وخلفيات اللوحات كما ظهر تأثره بالفنان محمود سعيد في توزيع نسب الضوء والالوان في لوحاته الخاصة بالنساء وظهر أيضا تأثره بالرساميبن الرومانسيين مثا روبنز وسيزان ورينوار …. وظهر ذلك في إضفاء العمق في اللوحات وخاصة مايتعلق بمصر القديمة وشخصياتها .

الشاعرة /فكرية غانم
كان مصطفي حفني فنان تشكيلي مثقف فقد تأثر. في رسومه باتجاهات المستشرقين والرحالة الاوربيين من حيث الأهتمام بالضوء وتوزيعه وخلفيات اللوحات كما ظهر تأثره بالفنان محمود سعيد في توزيع نسب الضوء والالوان في لوحاته الخاصة بالنساء وظهر أيضا تأثره بالرساميبن الرومانسيين مثا روبنز وسيزان ورينوار …. وظهر ذلك في إضفاء العمق في اللوحات وخاصة مايتعلق بمصر القديمة وشخصياتها

كما شارك في تناول أعماله الفنية عن بعد ::
الفنان/ ناصر الزهيري والفنان / محمد بغدادي
أما عن الاعمال الثقافية قد تناولها كلا من :
الاستاذ / أنور فتح الباب والاستاذ / قباري البدري

وقدم شهادات عنه الشاعر / محمد التمساح والشاعر // حاتم مرعي والشاعر/ عبود حداد والشاعرة / فكرية غانم
وكانت المداخلات الفعالة من الدكتور / عادل الشرقاوي والاستاذ / عادل أبو عيطه
اللذان أثنوا على أصالة زوجته وحسن تربية أبنائها
كما حضر في تلك الامسية  الفنية الرائعة الاستاذ / أحمد مهران والفنان الاصيل / ضيا فهمي الذي أمتع الحضور بفنه وغنائه للطرب الجميل من الاغاني القديمة التي كان يعشقها الفنان مصطفى حفني حيث جعل الموسيقى تتناثر فحواها من خلال عزفه على العود وبهذا الاحساس العذب قد أنهيت الامسية بعد تكريم اسم الفنان مصطفى حفني

شاهد أيضاً

الهيئة العامة لقصور الثقافة تعلن عن شروط وجوائز المسابقة المركزية للموهوبين

  أعلنت الهيئة العامة لقصور الثقافة تفاصيل المسابقة المركزية 2022/2023، ودعت الهيئة الموهوبين والمبدعين من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − اثنان =