تداعيات الأزرق

بقلم الشاعر / محمد محمد خميس

” الساعه 4 صباحاً .. نايم .. و العالم مبدور ب لونين …. أبيض و أزرق “

فساتين بنات المدارس ..
جُعران خَالتى أُم ناديه ..
شَراشيب البحر الأبيض ..
فتارين المايوهات ..
الشبابيك ع البيوت ..
المطره ف ليله حَر ..
كُل الحاجات ف عنيهم ..
أبيض .. أزرق .. أبيض .. أزرق

” الساعه 6 صباحاً كورنيش إسكندريه .. فاصل البحر عن أول سما .. شريط أزرق “

توليفه غريبه ..
البنات بتشكل ..
لون البحر المدلوق ..
على أسفلت الكورنيش ..
فاصل البحر عن أول سما ..
شريط أزرق ..
ممدود ب طول الشَط ..
ك ريق أبيض ..
كأن ف وشوش العيال ..
تراكيب صور ..
ب تشكل ف صدر الشمس ..
حين طلُوعها من سهر ليلى ..
لأول خيط أبيض من روحى

” الساعه 9 صباحاً أزرق لون بدلة ناظر محطة دمنهور سنة تلاتين “

دبة رجل بياع اللبن ..
بترج سقف الكُون ..
تبُخ فوران ب لون أزرق
ف ينفخ فيا ..
نسيج مفتول ..
من كُرسى ..
ترابيزه ..
إعقاب سَجاير ..
فناجين بن ..
ب طعم مَرارة حَلق الورده المزروعه ..
ف رصيف ف محطة مصر ..
أتلَوّن ب لون ..
بدلة ناظر محطة دمنهور سنة تلاتين ..
طَربوشه ..
لون دُخَان سجايره ..
كعبزته على أرض الحمام ..
قراية وِرد الصباح ..
بيت عنبر ..
الدار ..
المريدين
الشيخ عبد الله ..
تمراته ..
البُن الساده ..
البقره اللى ما بتدرش ..
العميان ..
المجاذيب ..
البت الملبوسه ب جِنى يهودى ..
مبروك يا عَم الشيخ ..
أتولد ..
من ضهر فانوس متعلق ..
خايف من وقوع لمبه عَجُوزه ف ليله طويله ..
أتكون ..
ب لون البحر ..
أزرق ..
ب لون الشَط ..
أبيض

” الساعه 5 المغرب البَر الغربى و جزيرة الجرانيت “

منزوع من كِتف الورده ..
حَبة نَدى ..
بشوشه ..
بشاشة بسمة بُق الصُبح ف وش ربيع ..
السمسم ..
مَبدور ..
على حَرف جبين النَرجس ..
غرقانه ف حُضن حَبيبها ..
جسمين ف بحر النيل ..
شواشى النخل بصه من جُوفهم ..
تاريخ من العباد ..
حَافيه رجليهم ..
ك عود قمح واقف ..
بيرضع حنين الشمس ..
أنا ..
منكم ..
لامح هروب الأرض ..
من تحت رجليكم ..
الرمل بيشدكم عودوا ..
من ضلع شمس السكك ..
للوشم ف جِبينكُم

” الساعه 12 ليل .. قبل ما ضل السكه يضِل .. قبل الليل ما يخاصم لونه “

البحر ..
بحر النيل ..
الزُرقه ..
زُرقة جتت ..
القمره مستنظره ..
مطرزه الخَرَزات ..
زرقه ب لون الشَفَايف ..
خجلك خجل منى ..
و قيدك فيا ..
ك الحُمّرَه ..
حُمرةْ خجل ..
ك الحِنه ..
حِنةْ ..
حَنين

#بلابل_صاج

شاهد أيضاً

كأس العرب: تونس تواجه الجزائر في نهائي البطولة بعد إقصائهما مصر وقطر

الألم بحد ذاته هو حب الألم ، المشاكل البيئية الرئيسية ، لكني أعطي هذا النوع من الوقت للتراجع ، بحيث يكون هناك بعض الألم والألم العظيمين. هذا يعني أن الجلاد سيرغب في تعليق سعر الرسوم المتحركة القوي. يبدو الأمر كما لو أن الأطفال يقاتلون من أجل الغد الأصعب. إنه يحب أن يبدأ المرض ولكن الدببة بحاجة إلى تزيين كتلة الفقر. الرعاية الصحية يحتاج إلى العناية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × خمسة =